محمد بن زايد أفضل شخصية انسانية دولية


\المصدر: جريدة الاتحاد

منح المجلس الاستشاري العلمي العالمي لـ«ديهاد» (ديساب) صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، جائزة أفضل شخصية دولية في مجال الإغاثة الإنسانية- ديهاد 2021، عرفاناً دولياً لدعم سموه المستمر، وجهوده الخالصة في تعزيز العمل الإنساني والإغاثي الدولي، وتقديراً لما تقوم به الإمارات بدور ريادي في مجال تقديم المساعدات الطبية، ودعم المحتاجين حول العالم، خاصة في ظل ما يشهد العالم من تداعيات جائحة كورونا.

وتسلم الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الجائزة، نيابة عن صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، من قبل السفير جيرهارد بوتمان كرامر مدير ديهاد والمجلس الاستشاري العلمي العالمي «ديساب»، وذلك على هامش معرض ومؤتمر دبي الدولي للإغاثة والتطوير «ديهاد» التي انطلقت فعالياته أمس بمركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض.

وتعد الجائزة من الجوائز الرفيعة التي تمنح من قبل المجلس الاستشاري العلمي العالمي لـ«ديهاد» (ديساب) في مجالات الإغاثة الإنسانية العالمية، تقديراً للشخصيات والقيادات العالمية التي تقدم دوراً بارزاً في دعم المحتاجين حول العالم والمؤسسات الدولية والمنظمات العالمية العاملة في مجالات الإغاثة الإنسانية.

وكان الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، زار معرض ومؤتمر دبي الدولي للإغاثة والتطوير «ديهاد» في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، يرافقه الشيخ زايد بن سيف بن زايد آل نهيان.

والتقى سموه رؤساء وممثلي الوفود الرسمية للمعرض، ثم قام سموه بجولة في المعرض المصاحب المقام بالتزامن مع أعمال المؤتمر، والذي يضم 600 علامة تجارية مختصة في الإغاثة تعتبر من أبرز المنظمات غير الحكومية والجمعيات الحكومية المعنية بالشؤون الإنسانية، إضافة إلى الشركات والموردين والعلامات التجارية العالمية.

واطلع سموه والحضور أثناء الجولة على أبرز ما تعرضه الأجنحة والمؤسسات الإنسانية والخيرية والهيئات الدولية العاملة في الإغاثة العالمية، وجهودها في تعزيز العمل الإنساني الخيري والإغاثي.

وكرّم الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان المتحدثين الدوليين المتطوعين في مبادرة التعليم الطبي المستمر من الإمارات إلى العالم «ووترفولز» Waterfalls على هامش «ديهاد»، تقديراً لدورهم في إنجاح المبادرة، وتقديم خدماتهم وخبراتهم بشكل تطوعي بمتناول جميع القطاعات الصحية للاستفادة منها ضمن المحاضرات التي نظمت في هذه المبادرة الإنسانية التي انطلقت من الإمارات للعالم، تعزيزاً لدعم خط الدفاع الأول حول العالم، والإسهام بذلك في تدريبهم، وتقديم محاضرات علمية عالية المستوى.


وشاهد سموه بحضور نجله الشيخ زايد بن سيف بن زايد آل نهيان فيلماً وثائقياً يظهر منجزات ما تم تحقيقه خلال المبادرة، والدور الذي لعبته في دعم جهود العاملين في القطاع الصحي الحيوي من محاضرات متخصصة وتدريبات نظرية ذات مستوى عال، ووصل عدد المستفيدين من القطاعات الصحية حوالي 264 ألفاً من مختلف التخصصات الطبية من 197 دولة حول العالم، وذلك حتى مارس 2021.

وشمل التكريم، أندريا ماتيو فونتانا سفير الاتحاد الأوروبي لدى الدولة وكلاوس سورينسن، المدير العام لإدارة المساعدات الإنسانية بالاتحاد الأوروبي، وكلير دالتون، ممثلة اللجنة الدولية للصليب الأحمر بالدولة، والسفير جيرهارد بوتمان كرامر مدير ديهاد والمجلس الاستشاري العلمي العالمي «ديساب»، وسيرجيو بياتزي، الأمين العام للجمعية البرلمانية لمنطقة البحر الأبيض المتوسط، ومختار فرح ممثل مكتب تنسيق المساعدات الإنسانية للأمم المتحدة، ومنال تريم المديرة التنفيذية وعضوة مجلس أمناء مؤسسة نور دبي، وجيوسيبي سابا الرئيس التنفيذي للمدينة العالمية للخدمات الإنسانية في دبي، وماريو ستيفان المدير التنفيذي بمنظمة أطباء بلا حدود في الإمارات، والدكتورة دينا عساف المنسق المقيم للأمم المتحدة، وخالد خليفة كبير المستشارين والممثلين لدول مجلس التعاون الخليجي لدى المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين. كما كرم سموه، الدكتور فوزي عبد الله أمين رئيس بعثة الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر لدول مجلس التعاون الخليجي، والدكتور موكيش كابيال، أستاذ الصحة العالمية والشؤون الإنسانية في جامعة مانشستر الوكيل السابق للأمين العام السابق للاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، وعبدالمجيد يحيى أحمد، ومحمد أمين عوض، زميل أول في مبادرة القيادة المتقدمة، جامعة هارفارد، كامبريدج، الولايات المتحدة الأميركية.


الحضور

حضر التكريم، الدكتور عبدالسلام المدني الرئيس التنفيذي لمؤتمر ومعرض ديهاد وديساب وسفير النوايا الحسنة لدى الجمعية البرلمانية للبحر الأبيض المتوسط، والعديد من الشخصيات البارزة في العمل الانساني والإغاثي ورؤساء الجمعيات و المؤسسات الإنسانية والإغاثية والخيرية على مستوى المنطقة والعالم المشاركين في ديهاد، إلى جانب عدد من مسؤولية ملف المكافآت السلوكية في وزارة اللا مستحيل وعدد من ضباط وزارة الداخلية.


جهـــود الإمارات


تحدث خلال حفل التكريم، جيرهارد بوتمان كرامر، رئيس المجلس الاستشاري العلمي العالمي «ديساب» لمؤتمر دبي الدولي للإغاثة والتطوير «ديهاد»، عن جهود دولة الإمارات في دعم الجهود الإنسانية العالمية، خلال جائحة «كورونا».  وأشار إلى أن 80 % من المساعدات للدول المتضررة، خلال جائحة «كوفيد- 19» انطلقت من دولة الإمارات، حيث سيّرتها مؤسسات ومنظمات عالمية ودولية، من خلال مكاتبها الإقليمية ومستودعاتها في الإمارات، حيث حصلت على كافة أشكال الدعم لتقديم هذه المساعدات للمستحقين.  وذكر أنه تم نقل 1.7 مليون طن من المساعدات الطبية إلى 120 دولة، لافتاً إلى توزيع الإمارات 10 ملايين جرعة لقاح مضاد لفيروس «كورونا» المستجد على العديد من الدول الصديقة والشقيقة.



Super Admin

1 year ago


لمزيد من المعلومات عن مؤسسة حميد الخيرية تواصل معنا

image description